مؤسسة "حرية" تبدأ دورة تدريب الإخراج الصحفي الإحترافي


بدأت مؤسسة "حرية" للحقوق والحريات والتطوير الإعلامي اليوم دورة تدريب مدربين في الاخراج الصحافي الاحترافي وفنونه لمدرسي وأساتذة كلية الاعلام بجامعة صنعاء والتي تستمر أسبوعاً وتعقد بالتعاون مع مؤسسة دعم الإعلام الدولي (I.M.S).

وتستهدف هذه الدورة المعيدين والمدرسين والأساتذة في كلية الإعلام بجامعة صنعاء بهدف تطوير المهارات التطبيقية لديهم في الجوانب التقنية المتعلقة بمختلف مجالات العمل الإعلامي.

وقال رئيس المؤسسة "خالد الحمادي" في إفتتاح الدورة أن هذه الدورة التدريبية ستركز بشكل يأساس على الجانب التطبيقي والممارسة العملية في مجال الإخراج الصحفي الإحترافي باستخدام أحدث التقنيات وبأجهزة "أبل ماكينتوش" التي تم تزويد كلية الإعلام بها مؤخراً.


وأضاف الحمادي أنها تهدف الى تطوير مهارات المدرسين في كلية الإعلام بحيث يصبحوا المدربين المستقبليين للطلاب على هذه التقنيات من أجل خلق إكتفاء ذاتي للكلية من المدربين في الجانب التقني.

وأوضح الحمادي أن هذه الدورة تأتي ضمن سلسلة الدورات التي خصصتها مؤسسة حرية لكلية الإعلام بجامعة صنعاء وهي خمس دورات في مختلف فنون العمل الصحفي والاعلامي بجانبه التقني, حيث بدأت الدورة الأولى منها الأسبوع الماضي حول الإستخدام الإحترافي لأجهزة ماكنتوش فيما تبدأ اليوم الدورة التدريبية الثانية الإحترافية في مجال الإخراج الصحفي.