وزارة الشباب والرياضة تؤمن صحياً على موظفيها


سلم وزير الشباب والرياضة "معمر الإرياني" بمبنى الوزارة بطائق التأمين الصحي الشامل لموظفي الوزارة وصندوق رعاية النشء والشباب والرياضة لتصبح وزارة الشباب أول جهة حكومية تؤمن موظفيها التأمين بقسميه التأمين الصحي والتأمين على الحياة.

وأكد الإرياني خلال كلمته التي القاها في حفل التدشين بأن هذا المشروع كان حلماً وأصبح واقع بفضل الجهود التي بذلها الجميع والتكاتف الذي أبداه الموظفين, متمنياً بأن يتحلى الجميع بروح المسؤولية تجاه هذا المشروع الذي سيسهم في تخفيف الأعباء على كاهل الموظفين لتكون هذه الخطوة أولى بشائر اليمن الجديد.

وأضاف الوزير, الأن وبعد هذا التأمين تدرس العديد من الخطوات التي تصب في صالح الموظف, فإلى جانب التأمين الصحي والتأمين على الحياة هنالك الدورات التأهيلية الداخلية والخارجية للموظفين المتميزين والتي قد بدأت بالفعل وقد تم سفر المجموعة الأولى من الدارسين الى "تركيا" وسيتم سفر دفعات أخرى من المتفوقين.

كما تطرق وزير الشباب الى الجهود الحثيثة التي تم بذلها في سبيل تثبيت الموظفين المتعاقدين في الوزارة حيث وقد تم تثبيت 83 موظف ونقلهم من التعاقد مع الوزارة للتعاقد مع وزارة الخدمة مباشرة وسوف يتم تثبيت البقية خلال هذا العام.

وختم بالقول بأن الأمل يحدونا في إستكمال ما خططنا له منذ مجيئنا للوزارة بالإنتقال للتأمين الصحي لكافة الأندية والإتحادات الرياضية وسنبدأ بالتأمين على لاعبي المنتخبات الوطنية في كافة الألعاب تأميناً شاملاً للإصابات الرياضية والمرضية وفي أحدث المراكز والمستشفيات الطبية المتخصصة داخلياً وخارجياً ابتدأ من شهر يوليو هذا العام.