تدريب شباب وشابات "إقليم الجند" على السياسات العامة في الدولة الفيدرالية


تعز - إبراهيم الغزالي - نظمت "مؤسسة التنمية الشبابية" بالشراكة مع مؤسسة "فريدريش إيبرت" الألمانية خلال الفترة من 18 - 22 مايو ويشارك فيها أكثر من 30 شابا وشابة من محافظتي تعز وإب (اقليم الجند).

وفي حفل إفتتاح الدورة أكد مدير المشاريع بمؤسسة التنمية الشبابية "أسامة المخلافي" أن الهدف من الورشة التدريبية هو تمكين المشاركين من القيادات الشبابية (المجتمعية وصناع القرار) من إكتساب المهارات والسلوكيات التي تمكنهم من المشاركة الفعالة في السياسات العامة من حيث صناعتها ومراقبتها وتقييمها, موضحاً بأن مؤسسة التنمية الشبابية تسعى من خلال كافة البرامج إلى دعم القيادات الشبابية في عدد من محافظات الجمهورية حيث أستهدفت المؤسسة أكثر من 300 شاب وشابة في بناء قدراتهم من خلال عدة دورات.

من جانبها قالت مساعد مدير البرامج بمؤسسة فريدريش إيبرت "ميادة البيضاني" أن المشروع يستهدف تنمية الجانب السياسي لدى فئة الشباب دعماً للفترة الإنتقالية والتحول الديمقراطي الذي تشهده اليمن.

وأشارة البيضاني إلى أن ما يتخلل الورشة التدريبية من مواد تعمل على رفع النضج السياسي في البلد خاصة وأن هذه الفئة تفتقد إلى مثل هذه الورشات التي تساهم في دمج الشباب في العملية السياسية وصنع القرار.