مختار المخلافي: السرطان يزحف إلى منازل تعز


تعز - تقي الدين محمد - كشف مدير عام مؤسسة السرطان بتعز "مختار المخلافي" أن مرض السرطان أنتشر في المدينة وضواحيها بصورة غير مسبوقة ولم تكن متوقعة من قبل حيث وصلت عدد الحالات الجديدة التي تستقبلها المؤسسة إلى 120 حالة في اليوم الواحد.

وقال المخلافي في اللقاء الذي نظمته المؤسسة والخاص بالخطباء والمرشدات أمس إن إجمالي المصابين بالسرطان بمدينة تعز وصل إلى 4000 ألف حالة وجميعهم بحاجة للعلاج والعناية مما شكل أعباء إضافية على المؤسسة ومركز الأورام وخاصة في أقسام العطاء والرقود التي أضحت تكتظ بالمرضى.

ونوه المخلافي أنه ومنذ تأسيس المؤسسة فقد كان طموح القائمين عليها إنشاء مستشفى نموذجي للأورام السرطانية لما تمثله تعز من أعلى نسبة إصابة بين المحافظات تصل إلى 45% علاوة على أنها تتوسط 5 محافظات مجاورة.

وأوضح مدير عام المؤسسة أن المشروع ما يزال قائماً في بناء "مستشفى إقليم الجند" حيث بدأ التجهيز له بتوفير قطعة ارض مكونة من 2000 قصبة غير أن إنشائه وتجهيزه يتجاوز إمكانيات تعز واليمن بشكل عام مما يتطلب تضافر كل الجهود وتعاضد جميع أبناء المجتمع من أجل بناء المشروع وجعل الحلم حقيقة على أرض الواقع.

وأشار المخلافي أن المرض يزحف بشكل مخيف إلى كل المنازل في تعز ويخيل للزائر للمؤسسة من الوهلة الأولى أن الذي أمامه مصابين بالحمى والملاريا وليس بالسرطان نتيجة الإزدحام الشديد في صالات الإستقبال وأقسام المؤسسة ومركز الأورام السرطانية.