الإعلان عن تأسيس "الحركة الشبابية لإنقاذ قطر" في القاهرة


أعلن نشطاء قطريون عن أول حركة قطرية معارضة باسم "الحركة الشبابية لإنقاذ قطر" وذلك في مؤتمر صحفي عُقد في مقر نقابة الصحفيين المصريين في القاهرة.

وقال رئيس الحركة "خالد الهيل" أمس السبت 28 يونيو, نحن حركة شعبية إصلاحية نسعى لخلق نوع من الإصلاح عن طريق الضغط الشعبي على النظام الحاكم في قطر, منوهاً بأن المجموعة الشبابية المعارضة بدأت نشاطها منذ عشر سنين.

وأعلن الهيل أن عدد أفراد الحركة يصل إلى حوالي 32 ألف معارض داخل قطر يحتاجون إلى التنظيم في كيان واضح للمعارضة القطرية, مؤكداً أن الحركة إصلاحية تريد التغيير بالطرق الديمقراطية دون إستبعاد طرق أخرى إذا فشلت الأساليب الديمقراطية والإصلاحية

ووجه رئيس الحركة رسالة للجيش القطري قائلاً الحاكم لا يدوم والشعب سينتصر, لكم العبرة في جيش مصر ونتمنى أن نتخلص من الإحتلال الغاشم في قطر في وقت قصير حسب قوله.

وجاء في البيان التأسيسي للحركة الشبابية لإنقاذ قطر حسب أن ميلاد الحركة جاء بسبب تفاقم الأزمات السياسية التي أضرت بالصالح العام في الدوحة ونظراً لإنتشار الفساد والرشوة وقمع حرية الأنسان وحقوق التعبير.