تحت شعار "أنا أعاني لا تنساني" تدشين الحملة الوطنية لدعم مرضى السرطان


تعز - نعائم خالد - دشنت اليوم بمحافظة تعز "المؤسسة الوطنية لمكافحة السرطان" الحملة الوطنية لدعم مرضى السرطان لعام 2014م تحت شعار "لا تنساني أنا أعاني" والذي حضرة حضر التدشين وكيل المحافظة "أنس النهاري" ومدير عام شرطة تعز العميد "مطهر الشعيبي" ورجل الأعمال نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة هائل سعيد "عبدالجبار هائل سعيد" والعديد من الشخصيات الإجتماعية والإدارية ومنظمات المجتمع المدني ورجال المال والأعمال. 

وفي الحفل الذي تخلله العديد من الفقرات الإنسانية المعبرة عن خطورة المرض وتربصة بالجميع دون استثناء سوء كان طفل او إمراة أو كهل او شباب فهو لا يرحم أحد وإنما الفقر وبراثين السرطان تؤدي وتتعب الإنسان والنفس معاً, لفت وكيل المحافظة "عبدالله أمير" الى نوعية الأنشطة الفاعلة التي تقوم بها المؤسسة لدعم ورعاية المرضى, مؤكداً الى أهمية التكاتف ودعم جميع القطاعات والشرائح لدعم المؤسسة لتمكينها من مواجهة التكاليف الباهضة ضد مرض السرطان الخبيث.

وأستعرض رئيس مجلس أمناء المؤسسة "منير أاحمد هائل" مجمل الخدمات التي تقدمها المؤسسة عبر مركز الأمل لمعالجة الأورام من حيث تقديم الخدمات العلاجية والفحوصات وخدمات الرقود, مشيراً الى أن عدد الحالات المترددة على المركز وصلت الى 4 آلافحالة مرضية خلال العام المنصرم.


كما وصلت عدد الحالات التي تتردد بشكل يومي الى 120 حالة, لافتاً الى الإحتياجات الضرورية التي ينبغي توفيرها وعلى وجه الخصوص أجهزة الكشف المبكر لسرطان الثدي وجهازي الرنين المغناطيسي والطبقي المحوري والأجهزة الإشعاعية وغيرها من الأجهزة والمعدات والتي تصل قيمتها إلى أكثر من 10 ملايين دولار.

ودعا هائل كل الخيريين من مختلف الشرائح الإجتماعية إلى دعم هذه المشاريع الإنسانية الخيرية خاصة رجال المال والأعمال والإسهام في التخفيف من معاناة المرضى الصحية والمادية ومعانات أسرهم.