تعز تحتضن مؤتمر تحت شعار "مواطنة الشركات.. تنمية المجتمعات"


برعاية معالي وزير الصناعة والتجارة الدكتور "سعد الدين بن طالب" نظم نادي الأعمال اليمني بتعز صباح اليوم السبت 7 يونيو 2014م مؤتمر "مواطنة الشركات .. تنمية المجتمعات " بمشاركة محلية وإقليمية واسعة من ممثلي كبرى الشركات العربية ورجال المال والأعمال.

وفي المؤتمر الذي أفتتح بآيٍ من الذكر الحكيم ألقى الأستاذ "فتحي عبدالواسع هائل سعيد" رئيس نادي الأعمال اليمني كلمة النادي رحب من خلالها بالضيوف الحاضرين, شاكراً لرجال الأعمال تفاعلهم مع هذا المؤتمر النوعي الذي يؤكد حرصهم والتزامهم بتجسيد مفهوم مواطنة الشركات في واقع الأعمال وتنمية المجتمع, مشيراً إلى أن أوراق العمل التي يتم عرضها في هذا المؤتمر ليست من قبيل الترويج وإنما لتقديم نماذج عملية من تجارب وممارسة الشركات في مجال المواطنة والمسؤولية الاجتماعية يمكن الإستفادة منها في إثراء مساهمة قطاع الأعمال في تنمية المجتمعات.

وفي كلمة وزارة الصناعة والتجارة التي ألقتها "أعياد رياض عبدالله" وكيل قطاع الخدمات بالوزارة أكدت من خلالها على أهمية المؤتمر باعتباره محور إستراتيجي يتعلق بتعميق ثقافة المسؤولية الإجتماعية لدى القطاع الخاص باعتباره شريك أساسي وفاعل في التنمية المستدامة والحد من الفقر وتوظيف الشباب بأسلوب يخدم المجتمع والتنمية في آن واحد, لافتاً إلى أن المرتكز الأساسي للنهوض بأي مجتمع لن يتأتى إلا من خلال عمل مؤسسي يلبي احتياجات المجتمع.


كما ألقى وكيل محافظة تعز الأستاذ ع"بدالقادر حاتم" كلمة شكر فيها مبادرة نادي الأعمال اليمني لتنظيمه هذا المؤتمر النوعي والتعريف بأهمية دور الشركات والمؤسسات التجارية في التنمية المجتمعية.

بعد ذلك تم إستعراض عدداً من تجارب الشركات المحلية والإقليمية المشاركة في المؤتمر في مجال المواطنة والمسؤولية الإجتماعية وخرج المشاركون في المؤتمر بعدد من التوصيات أبرزها العمل على إنشاء وحدة لمواطنة الشركات تعني بقضايا المسؤولية الاجتماعية ومواطنة الشركات وإنشاء صناديق متخصصة بالتنمية المستدامة وضرورة تبني ورش عمل تدريبية وتوعوية متخصصة في مواطنة الشركات والمسؤولية الإجتماعية داعين وسائل الإعلام الى تكثيف الوعي بقضايا المسؤولية الإجتماعية.