منظمة الصحة العالمية: شلل الأطفال يهدد الشرق الأوسط


قالت منظمة الصحة العالمية وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) إن 36 طفلاً في سوريا وأثنين في العراق أصيبوا بالشلل بسبب مرض شلل الأطفال منذ أكتوبر وإن خطر إنتشار هذا الفيروس على نطاق أوسع في الشرق الأوسط مازال كبيراً.

وقالت المنظمتان إن الأمثل هو تحصين كل طفل ما بين ثلاث وست مرات ولكن لا يمكن الوصول الى الكثير من بين 3 ملايين طفل في سوريا ولو لمرة واحدة.

وأضافت المنظمتان أن ظهور شلل الأطفال وهو مرض غير قابل للشفاء في اكتوبر بمحافظة دير الزور شمال شرق سوريا وهو أول ظهور للمرض في البلاد منذ عام 1999وكانت الحالتان اللتان سجلتا في العراق هذا العام بين أطفال عراقيين يعيشون في بغداد.

وقالت "ماريا كاليفيس" المديرة الاقليمية لليونيسيف لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في التقرير, الأكثر إلحاحا الأن هو الوصول إلى كل طفل عدة مرات وعمل كل ما في وسعنا لتحصين الأطفال الذين لم نتمكن من الوصول اليهم في الجولات السابقة.

وأضافت ماريا أن هناك إنتشار للمرض في الشرق الأوسط نتيجة الحرب في سوريا التي تفتح الباب أمام عودة عدو قديم يهدد ألأطفال.