وزارة الشباب والرياضة تستعد لإستقبال أعياد ثورتي سبتمبر وأكتوبر


صنعاء - بشير سنان - أكد وزير الشباب والرياضة "معمر الإرياني" وقوف المؤسستين الشبابية والرياضية خلف القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس "عبدربه منصور هادي" رئيس الجمهورية للخروج بالوطن من الأزمة الحالية التي يمر بها وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني وفقا للمبادرة الخليجية وآليتها المزمنة وتجنيب اليمن اي محاولة لجره نحو أوتون الحرب الأهلية.

جاء ذلك خلال لقائه بالأخوة القيادات التنفيذية للوزارة لمناقشة توجيهات رئيس الجمهورية بخصوص الإستعدادات والتحضيرات لإستقبال أعياد ثورتي سبتمبر وأكتوبر وعيد الإستقلال في الثلاثين من نوفمبر.

وأشار وزير الشباب في حديثه الى حرص الرئيس هادي في التعامل مع هذه الأزمة من خلال تجنيب الوطن والمواطن مالا يحمد عقباه، وحرصه على عدم إسالة أي قطرة دم من جميع أبناء اليمن والمضي قدماً باستكمال تنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل من أجل صناعة تاريخ يمني مشرق في ظل دولة مدنية يسودها النظام والقانون.

وأضاف الارياني أن هذا الوطن هو وطن الجميع وليس ملكاً لأحد وأنه يجب أن يتشارك جميع ابناءه في بناء اليمن الجديد دون إستثناء لأحد.

وأستعرض الإجتماع عدداً من المقترحات المقدمة من وكلاء القطاعات حول الإستعدادات والتحضيرات الخاصة بالأنشطة والفعاليات التي سيتم تنفيذها خلال الفترة القادمة بالتزامن مع أعياد الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر.