إختتام دورات مناصرة إصلاح سياسة التعليم الجامعي بجامعة إب


أختتمت اليوم بمدينة إب فعاليات الدورة التدريبية الثانية الخاصة بالمناصرة وكسب التأييد لقضايا التعليم الجامعي والتي نظمها مركز القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان ضمن أنشطة المرحلة الثالثة لبرنامج دعوة لإصلاح سياسة التعليم الجامعي الذي يتم تنفيذه بدعم من الصندوق الوطني للديمقراطية (NED).

وتهدف الدورة التدريبية التي أنعقدت على مدى يومين وشارك فيها 45 مشارك ومشاركة من أعضاء تحالف إصلاح التعليم الجامعي في محافظة إب إلى تأهيل أعضاء التحالف المكون من نخب مختارة من الأكاديميين والموظفين والطلاب والإعلامين ومنظمات المجتمع المدني في الأسس والآليات والمهارات اللازمة للمناصرة وكسب التأييد للإستفادة منها في أنشطة الضغط والمناصرة التي سيتم تنفيذها من قبل التحالف وتهدف إلى الضغط على صناع القرار للبدء بتطبيق التوصيات الخاصة بإصلاح سياسة التعليم الجامعي التي خرجت بها مرحلتي البرنامج السابقتين وكذا ما جاء في مخرجات الحوار الوطني المتعلقة بالتعليم الجامعي وذلك من أجل إحداث التغيير المنشود في واقع التعليم الجامعي بما يجعله قادراً على تلبية متطلبات التنمية.

من جانبه أفاد الأستاذ "إدريس العبسي" منسق البرنامج أن أنشطة المرحلة الثالثة لبرنامج دعوة لإصلاح سياسة التعليم الجامعي ستكرس لتأهيل أعضاء تحالف إصلاح التعليم الجامعي في المحافظات المستهدفة في البرنامج وهي (تعز - عدن - إب - الحديدة - ذمار - صنعاء) بمهارات المناصرة وكسب التأييد بما يجعلهم قادرين على تحشيد الطاقات المجتمعية للضغط على صناع القرار من أجل إيجاد إصلاحات حقيقية في سياسات التعليم الجامعي مستعينين في ذلك بمصفوفة التوصيات الخاصة بإصلاح التعليم الجامعي وفق مخرجات مؤتمر الحوار الوطني, كما سيتم تنفيذ فعاليات توعوية مصاحبة لأنشطة المناصرة وتنظيم لقاءات مع صناع القرار والجهات المعنية.