رئيس جامعة تعز "الشعيبي": الجامعة تعاني من عجز كبير في الموازنة


قال رئيس جامعة تعز أ.د. "محمد الشعيبي" إن إجمالي الطلبة المنسقين للعام الجامعي 2014 - 2015 بلغ عددهم 13686 فيما بلغ عدد الطلبة المقبولين 4681 طالباً وطالبة والذين أجتازوا إمتحانات القبول بنجاح, مؤكداً أن مبدأ إختبارات القبول هو المعيار الوحيد الذي تم من خلاله المفاضلة بين المتقدمين وإختيار أعلى الدرجات وأن لا مجال للوساطة والمحسوبية على الإطلاق, داعياً من لديه تظلم التقديم إلى نيابة شؤون الطلاب أو عمادة الكلية وسيتم فتح دفتره ومراجعة التصحيح ليتأكد من إجابته بكل شفافية ووضوح.

ولفت الشعيبي في حوار لـ"الثورة" إلى أن جامعة تعز أنتهت من تنفيذ المرحلة الأولى للنظام الشبكي الإلكتروني والذي يعد الأول على مستوى الجامعات اليمنية الحكومية وذلك ضمن خطوات جادة لإنهاء العشوائية في مختلف مرافق الجامعة وتحقيق الشفافية والوضوح في كل المعاملات المالية والإدارية والفنية وعبر النظام الشبكي.

وأضاف الشعيبي إلى أن جامعة تعز تعاني عجزاً كبيراً في الموازنة, موضحاً أن ميزانية الجامعة في عام 2005م بلغت 529 مليون ريال وفي العام 2014م 260 مليون ريال فقط, مؤكداً لا توجد سياسة مالية محددة للجامعات ويتم الإلتزام بها وفقاً لإحتياج كل جامعة.

وحول تحويل فرع الجامعة في التربة إلى جامعة مستقلة قال الشعيبي إن هذا مشروع هام وإستراتيجي وخطونا خطوات جادة في هذا المشروع, حيث وقد أعدت الدراسة الخاصة كجامعة مستقلة وأنشأنا فرعاً للجامعة بكل كلياته في التربة ولديها إستقلالية كاملة لتشمل مناطق الحجرية بشكل عام.

وعن المخا .. لماذا لا يتم عمل كليات في المناطق الساحلية؟.

قال رئيس الجامعة لدينا توجه لإفتتاح "كلية لعلوم البحار" وهي كلية نوعية وستكون إن شاء الله في مدينة المخا وستعمل الكلية على النهوض بالعملية التعليمية في المناطق الساحلية بشكل عام وايجاد كوادر مؤهلة تخفف من الفقر والبطالة التي تعاني منها تلك المناطق, مضيفاً نحن في قيادة الجامعة نسعى لأن تكون التخصصات الجديدة تواكب متطلبات العصر والسوق المحلي والخارجي.