منسقيه الثورة تحي الذكرى 51 لثورة أكتوبر وتدعوا لتجنيب تعز أي صراع


تعز - وفاء المطري - أحيت المنسقية العليا للثورة اليمنية شباب بتعز اليوم الذكرى إل 51 لثورة 14 أكتوبر المجيدة بحفل خطابي وفني شارك فيه عدد من المناضلين والسياسيين والمثقفين.

وفي الحفل دعا وكيل محافظة تعز المهندس "رشاد الأكحلي" إلى تظافر الجهود لتجاوز التحديات التي يواجهها الوطن في المرحلة الحالية وبناء الدولة المدنية الحديثة وقال أن طبيعة المراحل الإنتقالية تتسم بالصعوبة وعلينا أن نجيد صناعتها وأن نتعامل معها بمسؤولية وطنية خالصة.

من جانبه أشار علي "عبدالله الضالعي" عضو الأمانة العامة للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري إلى أن ثورة أكتوبر في جنوب الوطن كانت إمتداداً لثورة سبتمبر في الشمال, منوها أن ثوار 14 أكتوبر كانوا من كل أنحاء اليمن وأن تعز كانت ميدان تدريب لكل الثوار وكانت الملجأ للذين يفرون من الإستعمار وكانت مخزن سلاح للسباقين من ثورة أكتوبر.

 

وكان "أيمن المخلافي" رئيس منسقيه الثورة بتعز قد القي كلمة ترحيبيه بالحضور ودعا من خلالها الجميع إلى مساندة مخرجات اللقاء التشاوري الذي عقد يوم الخميس الماضي في ديوان المحافظة بمشاركة السلطة المحلية والقيادات والعسكرية والأمنية والقوى السياسية والثورية والواجهات الإجتماعية والرامية إلى تجنيب المحافظة أي صراع والحفاظ على الأمن والإستقرار.