وكيل محافظة تعز "أمير" يدعوا ابناء المحافظة للعمل كفريق واحد


تعز - وفاء المطري - أقامت محافظة تعز في قاعة "الفضول" بالمركز الثقافي حفلاً فنياُ وخطابياً بمناسبة أعياد الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر نظمه مكتب الثقافة بمحافظة تعز بالتعاون مع السلطة المحلية حضره وكلاء محافظة تعز "عبدالله أمير" و"رشاد الأكحلي" ومدراء المكاتب التنفيذية بالمحافظة ومنظمات جماهيرية وشعبية.

وفي الحفل الجماهيري ألقى وكيل محافظة تعز أمير كلمة السلطة المحلية نقل في مستهلها تهاني وتبريكات أبناء المحافظة للقيادة السياسية وتطرق خلال كلمته إلى مجريات الوضع الراهن والصعوبات والتحديات التي تواجه المرحلة الإنتقالية وخصوصاً في بعض المناطق والمحافظات التي تشهد إعمال عنف وصراع وسفك للدماء بدون أية أسباب.

وأكد أمير إلى أهمية المرحلة الراهنة والتحلي بالحكمة والإلتزام بتنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل على أرض الواقع وكذا تنفيذ بنود إتفاقية السلم والشراكة للخروج بالوطن إلى بر الآمان والوصول إلى شراكة حقيقية من أجل الوطن وإزدهاره, مشيراً أمير إلى أن مسؤولية الأمن والإستقرار والشراكة والسلم تقع على عاتق كل ذي حس وطني مخلص لبلاده ومدرك لمسؤوليته تجاه هذا الوطن العظيم, منوهاً بأن تعز ستظل عاصمة التنوير, داعياً مختلف التكوينات والأحزاب إلى العمل كفريق واحد من أجل مصلحة المحافظة.


من جانبه أكد مدير عام مكتب الثقافة بتعز "خالد أحمد محمود" إن الثورة اليمنية سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر ثورات إنسانية جاءت لتلبي أقدس المطالب الإنسانية في الحرية والكرامة والتخلص من الجهل والفقر والمرض, مشيراً إن أبناء اليمن شماله وجنوده بذلوا الغالي والنفيس للتحرر من الإمامة والإستعمار البريطاني.