تكريم 60 متدرب لبرنامج "مبادرة" المنفذ بجامعة تعز


تعز - وفاء المطري - أقيم اليوم الأثنين في قاعة 22 مايو بجامعة تعز حفل تكريم 60 متدرب لبرنامج مبادرة المنفذ بشراكة بين جامعة تعز ووزارة التعليم العالي ووكالة تنمية المنشآت الصغيرة والأصغر (smeps) ومنظمة العمل الدولية (ILO) والتي نظمها مركز البحوث ودراسات الجدوى.

وفي الحفل أشار منسق البرنامج في تعز الدكتور "عبدالله الذيفاني" إلى إن البرنامج يلعب دور إيجابي للحد من البطالة التي أنتشرت بين أوساط خريجي الجامعة من خلال العمل على إدارة المشاريع ودراستها والتسويق لها, لافتاً إلى إن فكرة البرنامج جاءت من منظمة العمل الدولية في المنطقة العربية ووضع البرنامج في كتيب حدد فيه وحدات التدريب على مستوي عالي وتم الإتفاق مع وزارة التعليم العالي ليضم 8 جامعات من ضمنها جامعة تعز.

وأضاف الذيفاني أنه تم تنفيذ البرنامج بتمويل ذاتي من الإمكانيات المحدودة في الجامعة ولم تقدم منظمة العمل الدولية ووكالة تنمية المنشآت الصغيرة أي دعم مادي بخصوص ذلك, موضحاً إلى أنه تم إختيار المتدربين في البداية عدد 200 متدرب من ثم 180 وثم 160 واليوم تم تكريم 60 منهم والدفعة الثانية ستكرم الدفعة المتبقية من المتدربين والمبادرة تعد سابقة لجامعة تعز في اليمن.

وألقيت كلمتين عن القطاع الخاص "فائز عبده سعيد" وعن المدربين "بسيم العريقي" أشارت بمجملها إلى أن المشروعات الصغيرة تمثل العمود الفقري لإقتصاديات الدول المتقدمة حيث تشكل 70% من هيكل إقتصادها ودورها الكبير في تحقيق التنمية المستدامة والتخفيف من الفقر وتوفير فرص العمل.