التقدم الزراعي من أسباب إرتفاع حرارة الأرض


نشرت دراسة جديدة في جريدة Nature العلمية تشير إلى أن الزراعة المكثفة للمحاصيل الزراعية هي أحدى الأسباب الرئيسية وراء تغير مستويات ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي الأمر الذي يؤدي إلى إرتفاع درجة حرارة الأرض.

وذكرت الدراسة أن الزيادة الهائلة في إنتاج المحاصيل الغذائية مسؤولة بنسبة تصل إلى 26% عن زيادة نسبة غاز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي لكوكب الأرض وهو من الغازات المسببة للإحتباس الحراري على كوكب الأرض.

ومع ذلك فإن نتائج الدراسة لا تعني أن المحاصيل تضيف المزيد من ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي, فما يحدث هو أن المحاصيل تمتص غاز ثاني أكسيد الكربون خلال فصل الصيف والربيع لعملية التمثيل الضوئي ثم تطلقه في الجو في الخريف والشتاء مرة أخرى إلا أن الزيادة في إنتاج المحاصيل وخاصة القمح والأرز وفول الصويا والذرة تعني زيادة الإمتصاص وزيادة الإطلاق لغاز ثاني أكسيد الكربون.