إفتتاح إدارة جديدة للاجئين بصنعاء


صنعاء - بشرى العامري - أفتتحت المفوضية السامية لشئون الاجئين صباح اليوم الأثنين المرافق الجديدة في الإدارة العامة لشؤون اللاجئين بمصلحة الهجرة والجوازات بتكلفة إجمالية تصل الى 110 الف دولار امريكي.

وفي حفل الإفتتاح أوضح "محمد عبد القادر الرملي" رئيس مصلحة الهجرة والجوازات أن مشروع بناء الطابق الثاني في إدارة اللاجئين مول من قبل كل من الحكومة اليمنية وكوريا الجنوبية والذي يأتي كاحدى ثمار العلاقات الطيبة بين البلدين بالتعاون مع مكتب المفوضية بصنعاء, متأملاً بذل المزيد من الجهود والبحث عن شركاء فاعلين في دعم قضية اللاجئين وتلبية إحتياجاتهم الإنسانية خصوصاً مع تفاقم حجم اللاجئين الوافدين في ظل موارد محلية محدودة جداً. 

من جانبه أوضح السفير الكوري بصنعاء "يانغ هو" أن هذا المشروع سيسهم في تحسين أوضاع اللاجئين وطالبي اللجوء خصوصاً وأن هذا المشروع يمثل اللبنات الأولى لتقديم اللجوء والحماية, مؤكداً مواصلة دعم بلاده لليمن وخاصة في الجوانب الإنسانية.

فيما نوه "يوهانس فاندر كلاو" ممثل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في اليمن أن هذا المرفق سيساعد اللاجئين الذين يمرون بفصول من المعاناة والمخاطر منذ فرارهم من جحيم الصراعات في بلدانهم مرورا بالرحلة المحفوفة بالمخاطر حتى وصولهم إلى الشواطئ اليمنية من خلال عملية تسجيلهم وإعطائهم هوية جديدة ليبدأ حياته في أمن وأمان ويحصل على الخدمات الصحية والتعليمية وغيرها.