اليمن بدون إتصالات وإنترنت خلال الأيام القادمة


أكد مسؤولون حكوميون يمنيون أن خدمات الإتصالات المحلية والدولية في اليمن وخدمة الإنترنت ستتوقف في غضون ثلاثة أيام على الأرجح بسبب عدم توفر الوقود المخصص لمحطات وأبراج الإتصالات.

وحذر مدير عام المؤسسة العامة للإتصالات "صادق محمد مصلح" من إنقطاع خدمة الإتصالات الدولية والمحلية (الثابت والمحمول) وخدمات الإنترنت خلال الأيام القليلة القادمة بسبب عدم توفر الوقود المخصص للمؤسسة.

وأضاف مصلح ستتوقف خدمة الإتصالات والإنترنت خلال أيام ولا نستطيع أن أحدد عدد الأيام المتبقية حتى تتوقف الخدمات لكننا نؤكد أن مخزون المؤسسة من الوقود قد نفد وقد أرسلنا مناشدات إلى الجهات المعنية بتزويدنا بمخصصاتنا من المازوت بدون جدوى.

وأشار مصلح إلى أن شركات الهاتف المحمول العاملة في اليمن تعاني من نفس الوضع الصعب حيث أدى خروج عدد كبير من المحطات الخلوية للهاتف المحمول عن الخدمة بسبب نقص الديزل، إلى ضعف وإنعدام التغطية في كثير من المناطق, موضحاً نسبة تأثر التغطية بـ 30% حتى الآن, مؤكداً إلى أن الوضع سيزداد تفاقماً إذا أستمرت الأزمة.